خريجي الثانوية ينتقدون عدم مساواة فرص القبول على الرغم من نظام “القبول الموحد”

0

في خضم انتهاء عمليات القبول الجامعي للعام الجديد في مختلف جامعات والمؤسسات التعليمية السعودية، أعرب العديد من خريجي وخريجات الثانوية العامة عن خيبة أملهم  من عدم تحقيق رغباتهم في الحصول على التخصص المثالي لهم على الرغم من أن معدلاتهم جيدة وتمكنهم من الحصول على مقعد في الجامعة.

وبحسب متابعة “الأحوار العربي”، فإن ذلك يعود إلى اختلاف معايير القبول في الجامعات المختلفة، حيث ان المدن المكتظة بالسكان يتم رفع معايير القبول في جامعاتها نظراً للأعداد الكبيرة التي تتخرج سنويا من مرحلة الثانوية العامة، لذلك فإن فرصة حصول طالب من خارج هذه المحافظة على مقعد في الجامعة تقل بشكل ملحوظ.

وقد انتقد العديد من الكتاب السعوديين السياسة العامة للقبول والمعايير التي تتبعها الجامعات على الرغم من استخدام بوابة قبول موحدة التي من المفترض أن تقدم فرص متكافئة بشكل واضح بين الطلاب بمختلف مناطقهم ومحافظاتهم.

وحول هذا الموضوع فقد أوضح الكاتب السعودي “فرحان العنزي” بإن عدم قبول طلاب من خارج المحافظة التي تقع فيها الجامعة يؤدي إلى اختلال في تحقيق العدالة وعدم توزان الفرص بين خريجي الثانوية، الأمر الذي وصفه بانه يتعارض بشكل كامل مع رؤية المملكة 2030.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.